الجمعة، مارس 5

تعليق...لا يليق..!!

زي ما قلت انا شخصية بتحب الاهتمام بادق التفاصيل..
وحاسس اني ها اموت من كتر التخيل والتفكير في ادق التفاصيل دي..
بالظبط عامل زي ما تكون حياتي كلها...جزء كبيييير من فيلم Final Destination
نقطة صغيرة ..اسرح فيها واهتم جدا بيها وتفضل شاغلة تفكيري لدرجة انها تمنعني افكر في اي حاجة غيرها..
وفجأة الاقي حاجة شدتني لحاجة...
والحاجة بتوديني لحاجة تانية..
وشوية شوية ألاقي نفسي دخلت في حدووووتة انا نفسي مش عارف اخرج منها غير وانا هنا بأكتب عشان انظم افكاري وافتكرها..!!

نرجع تاني لموضوع التفاصيل..ديما باتاخر في البوست يمكن لاني بحب اهتم بكل حاجة ومش بحب اكتب لمجرد الكتابة وبس..
ولا اعلق عند الناس لمجرد اني ابقى سيبت تعليق وبس..!!
ديما قبل ما اعلق على بوست باهتم اخد جولة في المدونة الاول واتعرف طبعا على كل بيانات وشخصية صاحبها قد ما اقدر لانه ممكن شخصيته مش تظهر في بوست واحد..

وفي مرة من المرات كنت باتصفح مدونة وصلت ليها بالصدفة وفهمت بعد ساعة من التسلسل في القراْة بتمعن ورسم شخصية صاحب المدونة اكتشفت ان صاحبتها ماتت من سنة 2007 ..!!!
وسبحان الله..المدونة شغالة بآلية من لا يشعر بموت صاحبه.. وبتتلقى رسايل وتعليقات الاصدقاء..!!

وانا بأتابع القراءة..
وتسلسل التعليقات..
فات علي أصعب جزء في التعليقات اللي فيها نقطة التحول..
ما بين عتاب على الغيبة ودهشة من عدم الرد..إلى صدمة تلقي خبر موت صديقتهم لان اختها كتبت تعليق تقول انها ماتت وان الباسوورد مش مع حد عشان كده هي كتبت تعليق تعرف فيه الناس الخبر ده.....!!
صممت اكمل التعليقات للآخر...واتابع التواريخ بتاعتها..
واشوف الزمان عمل ايه في المدونة واتابع مشاعر الاصدقاء المقربين وهي بتتغير وتقل..
وفي خلال دقايق اكون تابعت الشريط الزمني لسنتين وكأني باشوف فيلم بيجري قدامي...!!
الاصدقاء كانوا كتير في اليوم الواحد..وبعدين بيقلوا...بيقلوا..!!
بعدين فاتت شهور..وجه حد يترحم عليها..
وبعدها في الذكري...دخل اصدقاء...والمفاجأة انه المدونة شغالة بنفس الآلية..الرتيبة..!!

وكأن المدونة نجم تم اطلاقه في الفضاء..وقدره انه يلف في مدارة الى ما شاء الله..ويشهد على محتوياته كل من يشاء....يااااااااااه على ده احساس....!!
طول عمري بقول (اصعب حاجة في الكون هي الاستمرارية) وأديني عرفت معنى جديد وشعور خفي جوة الصعوبة دي..ما اعتقدش حد هايلمسة زي ما انا حسيته...!!
وتخيلت نفسي بسال نفسي سؤال مهم جدا...
لو انا مكانها..يا ترى مين ها يواظب على انه يزور مدونتي ويدعي لي بالرحمة زيها..؟؟
وهو ده....معنى الحب الحقيقي..!!
المشكلة الاكبر انه لما حد بيموت بنقول ان الزمن اعظم دواء يعني ها يداوينا بالنسيان..
لكن لما يبقى للانسان العزيز علينا مدونة...واحنا عارفين عنوانها...!!
كل ما ها ندخلها..هنلاقي اخر بوست هو كتبه...يعني بروحة وهو وسطنا..والحالة المزاجية اللي كان فيها وقتها..
وندخل ع التعليقات نلاقي كلامنا ونفتكر مشاعرنا وقتها...وطريقته في الردود علينا بتلقائية...وكمان ها نشوف تعليقاتنا المصدومة وهي بتتغير لما فارقنا صديقنا واحنا بنبعتها وعارفين انه (مش ها يرد علينا ابداا)...!!

الحكاية عــاملة زي الدوايــــر..
دواير صغـيرة..جوه دايرة كبيـرة
الدوايـر الصغيـرة ممكن تتغيـر..
لكن الدايرة الكبيرة ما بتتغيرش..!!

المهم وانا منساب في افكاري ومتعمق في التخيل والتفكير..
اذا بي الاقي مدونة (تيت) داخلة زي الـ(......) تسيب تعليق بالطريقة التالية:
( السلام عليكم..
زيارتى الاولى..وباذن الله لن تكون الاخيره..
البوست رائع..سلمت يداكى ..دمتى بخير بانتظار زيارتك)

يااااااااااااااااه..!!
وكمان ياااااااااااااه..!!!
للدرجة دي..الناس هي كمان بقت ماشية بآلية...
ومن غير تذوق او اهتمام بالآخر او بأي فارق..!!
كل اللي يهمهم يقوموا بمهمتهم ويجمعوا اكبر قدر من القراء..!!
و يعملوا الاعلان بتاعهم..عشان كده بقول وبقول وبصوت عالي..وعاوز اوصلها لكل المدونين..التعليقات تهمني..
لكن اللي ها يرد بالآلية الجافة دي ها اقوله متشكر..
بلاش ترد احسن لانه الرد من النوع ده بيسبب لي ألم نفسي لا تتخيلة..!!
أنا مش هأدون لمجرد التدوين..
وأنت بلاش تعلق لمجرد التعليق..!!


الاغنية دي ما تتخيلوش حلوة ومعبرة قد ايه..

Ain't no sunshine when she's gone
It's not warm when she's away
Ain't no sunshine when she's gone
And she's always gone too long anytime she goes awy